';function Lazy(){if(LazyAdsense){LazyAdsense = false;var Adsensecode = document.createElement('script');Adsensecode.src = AdsenseUrl;Adsensecode.async = true;Adsensecode.crossOrigin = 'anonymous';document.head.appendChild(Adsensecode)}}
أخر الاخبار

كيفية الربح من العملات المشفرة (فوائد العملات المشفرة)

ماهي العملات المشفرة ؟


العملات المشفرة هي عملات رقمية أو افتراضية تستخدم التشفير للأمان. وهي لا مركزية وتعمل على تقنية تسمى blockchain، وهي عبارة عن دفتر أستاذ موزع يسجل جميع المعاملات عبر شبكة من أجهزة الكمبيوتر. لا تخضع العملات المشفرة لسيطرة أي سلطة مركزية، مثل الحكومة أو المؤسسة المالية، مما يجعلها محصنة ضد التدخل أو التلاعب الحكومي. كانت عملة البيتكوين، التي تم إنشاؤها في عام 2009، أول عملة مشفرة وأكثرها شهرة، ولكن يوجد الآن الآلاف من العملات المشفرة المختلفة المتاحة. ويمكن استخدامها لأغراض مختلفة، بما في ذلك المعاملات عبر الإنترنت والاستثمارات وكمخزن للقيمة حيث يمكنك أيضاً الربح من Binance ذات الإستثمار العالي والأكبر ربحا .

كيف تعمل العملات المشفرة ؟


العملات المشفرة تعمل باستخدام تقنية العملات الرقمية والشبكات المشفرة مثل التكنولوجيا الأساسية للبلوكشين. هناك عدة عناصر وعمليات تشكل طريقة عمل العملات المشفرة:

  1. الشبكة والبلوكشين: العملات المشفرة تعتمد على شبكات مشفرة مثل بروتوكول البلوكشين. يتم توزيع هذه الشبكات عبر العديد من أجهزة الكمبيوتر المتصلة (العقد) التي تعمل معًا لتحقيق الأمان والمصداقية وتسجيل العمليات. يتم تجميع العمليات في "كتل" وإضافتها إلى سلسلة الكتل السابقة لإنشاء سجل دائم وشفاف لجميع العمليات المنفذة.
  2. التشفير: العملات المشفرة تستخدم تقنيات التشفير لتأمين العمليات والمعاملات المالية. يتم استخدام مفاتيح التشفير لتأمين المعاملات وتوقيعها بطريقة تمنع التلاعب أو التزوير.
  3. التوزيع والتعدين: بعض العملات المشفرة، مثل بيتكوين، يتم إنشاؤها من خلال عملية التعدين. يقوم المشتركون في الشبكة بحل معادلات رياضية معقدة باستخدام قوة الحوسبة لأجهزتهم، وعندما يتم حل المعادلة بنجاح، يتم إضافة كتلة جديدة إلى البلوكشين ويتم مكافأة المشارك بوحدات العملة المشفرة كمكافأة عن جهوده.
  4. المحافظ (المحافظ الرقمية): يتم استخدام المحافظ الرقمية للتحكم في العملات المشفرة. تتيح لك المحافظ إنشاء مفاتيح خاصة وعناوين عمومية لإجراء المعاملات، وتخزين العملات المشفرة، وعرض الرصيد، وإجراء تحويلات إلى المستلمين الآخرين.
  5. العقود الذكية: بعض العملات المشفرة، مثل إيثريوم، تدعم العقود الذكية. العقود الذكية هي برامج تشغيل آلي يتم تنفيذها على البلوكشين وتتيح إنشاء شروط وقواعد للمعاملات. تتيح العقود الذكية تنفيذ المعاملات تلقائيًا عند تحقيق شروط محددة، مما يسهل تنفيذ عمليات معقدة مثل التحويلات المبرمجة أو التصويت أو التفاعل مع التطالملات اللامركزية.

هذه هي بعض العناصر الأساسية التي تشكل طريقة عمل العملات المشفرة. يُشدد على أن هناك العديد من العملات المشفرة المختلفة، ولكل منها طريقة عمل وخصائص مختلفة. هناك أيضًا تطورات وابتكارات مستمرة في مجال العملات المشفرة، والتي تأخذ في الاعتبار تحسين الأمان والمقياسية وسرعة المعاملات وغيرها من الجوانب المختلفة.

كيفية الربح من العملات المشفرة ؟


الربح من العملات المشفرة هو موضوع شائع ومثير للاهتمام. ومع ذلك، يجب أن تكون على علم بأن الاستثمار في العملات المشفرة ينطوي على مخاطر مالية كبيرة ويجب أن تكون على دراية تامة بهذه المخاطر قبل الشروع في أي استثمار.

كيفية الربح من العملات المشفرة ؟


هناك عدة طرق يمكن من خلالها تحقيق الربح من العملات المشفرة. إليك بعض الأمثلة:

التداول (Trading):

 يمكنك تحقيق الربح من تداول العملات المشفرة عن طريق شراء العملات في وقت منخفض السعر وبيعها عندما يرتفع سعرها. هذا يتطلب تحليل سوق العملات المشفرة واتخاذ قرارات استثمارية استنادًا إلى الاتجاهات والتوقعات. يجب أن تكون حذرًا وتفهم أن التداول ينطوي على مخاطر، وقد تتعرض لخسائر أيضًا.
طريقة تداول العملات المشفرة

الاستثمار الطويل الأجل (Long-term Investment):

 يمكنك شراء العملات المشفرة والاحتفاظ بها لفترة طويلة في أمل أن يزيد سعرها مع مرور الوقت. هذا النهج يستند إلى الاعتقاد في نمو ونجاح العملة على المدى الطويل. ومع ذلك، يجب أن تكون على علم بأن قيمة العملات المشفرة قد تتأرجح بشدة وقد تواجه أوقاتًا صعبة. قد تستفيد من الربح إذا تمكنت من بيع العملات في وقت مناسب عندما يكون سعرها مرتفع.

تعدين العملات (Mining):

 بعض العملات المشفرة تعتمد على نموذج التعدين، حيث يمكنك استخدام القوة الحاسوبية لحل المعادلات المعقدة والمساهمة في عملية تأكيد المعاملات وحفظ سلامة الشبكة. تحقق الربح من خلال الحصول على مكافآت في العملة المشفرة عندما يتم حل المعادلات بنجاح. ومع ذلك، يجب أن تكون على علم بأن تعدين بعض العملات المشفرة قد يكون مكلفًا من حيث استهلاك الطاقة وتكلفة الأجهزة اللازمة.
تعدين العملات المشفرة

الاشتراك في عروض العملات الأولية (Initial Coin Offerings - ICOs):

 يُعد الاشتراك في عروض العملات الأولية فرصة للاستثمار في العملات المشفرة الجديدة في مرحلة مبكرة. يمكنك شراء العملات المشفرة في مرحلة البيع الأولية والاحتفاظ بها مع الأمل في زيادة قيمتها في المستقبل. ومع ذلك، يجب أن تكون حذرًا وتقوم بإجراء البحوث اللازمة حول المشروع وفريق التطوير قبل الاستثمار، حيث أن هناك مخاطر عالية ترتبط بالعملات الأولية.

كسب العملات المشفرة عن طريق الهدايا:

 يمكنك كسب عملات مشفرة مجانية بطرق مختلفة، بدءًا من البحث عن الهدايا، والتي يشار إليها أيضًا باسم airdrop، إلى إكمال المهام الصغيرة على مواقع الويب مقابل عملات مشفرة، تسمى الحنفيات .

كسب العملات المشفرة عن طريق الإقراض:

 يمكنك أيضًا اختيار إقراض مقتنياتك من العملات المشفرة، مما يسمح لك بتحصيل الفائدة — أحيانًا بعائدات سنوية تبلغ 15% أو أكثر ومع ذلك، فإن هذا يجعل العملات الرقمية الخاصة بك أقل سيولة، مما يعني أنه من الصعب بيعها. واجهت أكثر من منصة لإقراض العملات المشفرة صعوبة في السيولة في الأشهر الأخيرة.

هذه مجرد بعض الطرق المشتركة لتحقيق الربح من العملات المشفرة. ومع ذلك، يجب أن تدرس وتفهم جيدًا سوق العملات المشفرة وتكون على دراية بالمخاطر المرتبطة بها قبل اتخاذ أي قرار استثماري. كما يُنصح بالتشاور مع مستشار مالي متخصص قبل الشروع في الاستثمار في العملات المشفرة.


ماهي أهمية التشفير في عمل العملات المشفرة ؟


التشفير يلعب دورًا حاسمًا في عمل العملات المشفرة ويحمل عدة أهميات، من بينها:

  1. الأمان والحماية: التشفير يساهم في تأمين العمليات والمعاملات المالية في العملات المشفرة. يتم استخدام تقنيات التشفير لتأمين المعاملات وحماية الأصول الرقمية من التزوير والتلاعب. توفر العملات المشفرة المشفرة مستوى عالٍ من الأمان وتعزز الثقة بين المستخدمين.
  2. الخصوصية: التشفير يساعد في حماية خصوصية المستخدمين ومعلوماتهم الشخصية. يتم استخدام تقنيات التشفير لإخفاء تفاصيل الهوية والمعاملات عند إجراء التحويلات والمعاملات في الشبكة. هذا يعطي المستخدمين سيطرة أكبر على معلوماتهم الشخصية ويزيد من سرية وخصوصية عملياتهم.
  3.  التوثيق والمصداقية: التشفير يسهم في إنشاء سجلات مؤمنة وغير قابلة للتزوير لجميع العمليات المنفذة في العملات المشفرة. يتم تسجيل المعاملات في سلسلة الكتل (البلوكشين) وتتم حمايتها بتقنيات التشفير. هذا يضمن المصداقية والشفافية ويمنح المستخدمين القدرة على التحقق من صحة العمليات.
  4. التحكم الذاتي: التشفير يمكن أن يمنح المستخدمين التحكم الكامل في أصولهم الرقمية والمعاملات الخاصة بهم. يتم استخدام المفاتيح الخاصة والعناوين العامة للتحكم في الوصول إلى الأصول وتوقيع المعاملات. بفضل التشفير، يمكن للمستخدمين التحكم في أموالهم وإجراء المعاملات بحرية دون الحاجة إلى وسيط.

هذه بعض الأهميات الرئيسية للتشفير في عمل العملات المشفرة. يلعب التشفير دورًا حاسمًا في ضمان الأمان والخصوصية والمصداقية في تعاملات العملات المشفرة، ويعزز الثقة بين المستخدمين ويمنحهم التحكم الكامل في أموالهم الرقمية.

الخصائص الرئيسية للعملات المشفرة


  1. اللامركزية: تعمل العملات المشفرة على شبكات لا مركزية، مما يعني أنها لا تخضع لسيطرة كيان واحد أو حكومة واحدة. وبدلاً من ذلك، يعتمدون على شبكة من أجهزة الكمبيوتر (العقد) التي تحافظ على المعاملات وتتحقق من صحتها من خلال آلية الإجماع، مثل إثبات العمل أو إثبات الحصة.
  2. الأمان: تستخدم العملات المشفرة تقنيات التشفير لتأمين المعاملات والتحكم في إنشاء وحدات جديدة. وهذا يضمن سلامة وخصوصية المعاملات، مما يجعلها مقاومة للاحتيال والتزوير.
  3. تقنية Blockchain: عادةً ما يتم بناء العملات المشفرة على تقنية blockchain. blockchain هو دفتر أستاذ موزع يسجل جميع المعاملات عبر شبكة من أجهزة الكمبيوتر. يتم تجميع كل معاملة في "كتلة" وإضافتها إلى سلسلة من الكتل السابقة، مما يؤدي إلى إنشاء سجل ثابت وشفاف لجميع المعاملات.
  4. الملكية والنقل الرقمي: تتيح العملات المشفرة الملكية الرقمية للأصول وتسمح بنقل القيمة من نظير إلى نظير دون الحاجة إلى وسطاء، مثل البنوك أو معالجات الدفع. يمكن إجراء المعاملات مباشرة بين الأطراف بأقل الرسوم ودون الحاجة إلى البنية التحتية المصرفية التقليدية.
  5. التنوع والابتكار: هناك الآلاف من العملات المشفرة المختلفة المتاحة، ولكل منها ميزاتها وأغراضها الخاصة. تهدف بعض العملات المشفرة، مثل البيتكوين، إلى أن تكون شكلاً رقميًا من المال، بينما يخدم البعض الآخر وظائف محددة، مثل العقود الذكية (إيثريوم) أو المعاملات التي تركز على الخصوصية (مونيرو). من المهم ملاحظة أن سوق العملات المشفرة يمكن أن يكون متقلبًا للغاية، ويمكن أن تتقلب قيمة العملات المشفرة بشكل كبير. بالإضافة إلى ذلك، تختلف اللوائح التي تحكم العملات المشفرة حسب البلد، ومن الضروري فهم الآثار القانونية والتنظيمية قبل الانخراط في الأنشطة المتعلقة بالعملات المشفرة.

فوائد العملات المشفرة


دفعات أسرع.


 باستخدام العملة الرقمية، يمكنك إكمال المدفوعات بشكل أسرع بكثير من الوسائل الحالية، مثل ACH أو التحويلات البنكية، والتي قد تستغرق أيامًا حتى تتمكن المؤسسات المالية من تأكيد المعاملة.

تحويلات دولية أرخص.


 المعاملات بالعملة الدولية مكلفة للغاية. يتم فرض رسوم عالية على الأفراد لنقل الأموال من بلد إلى آخر، خاصة عندما يتعلق الأمر بتحويلات العملات. يمكن للأصول الرقمية أن تعطل هذا السوق من خلال جعله أسرع وأقل تكلفة.

الوصول 24/7.


 غالبًا ما تستغرق التحويلات المالية الحالية وقتًا أطول خلال عطلات نهاية الأسبوع وخارج ساعات العمل العادية لأن البنوك مغلقة ولا يمكنها تأكيد المعاملات. مع العملة الرقمية، تتم المعاملات بنفس السرعة 24 ساعة في اليوم، سبعة أيام في الأسبوع.

دعم الأشخاص الذين لا يملكون حسابات مصرفية والذين لا يملكون حسابات مصرفية.


 أكثر من 7 ملايين أسرة أمريكية ليس لديها حساب مصرفي، وفقًا لمؤسسة تأمين الودائع الفيدرالية (FDIC) في استطلاع عام 2019. وينتهي بهم الأمر إلى دفع رسوم باهظة لصرف رواتبهم وإرسال المدفوعات إلى الآخرين من خلال الحوالات المالية أو التحويلات المالية. إذا أطلقت الدولة عملات رقمية للبنك المركزي (CBDC)، فسيتمكن الأفراد الذين ليس لديهم حسابات مصرفية من الوصول إلى أموالهم ودفع فواتيرهم دون رسوم إضافية.

مدفوعات حكومية أكثر كفاءة.


 إذا طورت الحكومة عملات رقمية للبنك المركزي، فيمكنها إرسال مدفوعات مثل استرداد الضرائب وإعانات الأطفال وطوابع الطعام إلى الأشخاص على الفور، بدلاً من محاولة إرسال شيك إليهم بالبريد أو معرفة بطاقات الخصم المدفوعة مسبقًا.

عيوب العملة المشفرة


  1. خيارات كثيرة جدًا. الشعبية الحالية للعملات المشفرة هي جانب سلبي. "هناك الكثير من العملات الرقمية التي يتم إنشاؤها عبر سلاسل الكتل المختلفة والتي لها جميعها حدودها الخاصة. يقول تيسلر: "سيستغرق الأمر وقتًا لتحديد العملات الرقمية التي قد تكون مناسبة لحالات استخدام معينة، بما في ذلك ما إذا كان بعضها مصممًا للتوسع من أجل اعتمادها على نطاق واسع".
  2. منحنى التعلم حاد. تتطلب العملات الرقمية العمل من جانب المستخدم لتعلم كيفية أداء المهام الأساسية، مثل كيفية فتح محفظة رقمية وتخزين الأصول الرقمية بشكل صحيح وآمن. يحتاج النظام إلى أن يصبح أكثر بساطة حتى يتم اعتماد العملات الرقمية على نطاق أوسع.
  3. صفقة باهظة الثمن. تستخدم العملات المشفرة تقنية blockchain، حيث يجب على أجهزة الكمبيوتر حل المعادلات المعقدة للتحقق من المعاملات وتسجيلها. وهذا يتطلب قدرًا كبيرًا من الكهرباء ويصبح أكثر تكلفة نظرًا لوجود المزيد من المعاملات. ومع ذلك، ربما لن يكون هذا موجودًا بالنسبة للعملة الرقمية للبنك المركزي (CBDC) نظرًا لأنه من المرجح أن يسيطر البنك المركزي عليها وليست هناك حاجة إلى عمليات إجماع معقدة.
  4. تقلب الأسعار. يمكن أن تتغير أسعار وقيم العملات المشفرة فجأة. ويعتقد كونها أن هذا هو السبب وراء إحجام الشركات عن استخدامه كوسيلة للتبادل. "كشركة، هل أرغب في قبول شيء متقلب؟ ماذا لو احتفظت بعملة بيتكوين لمدة أسبوع وخسرت 20% من قيمتها؟ ومع ذلك، مع العملة الرقمية للبنك المركزي (CBDC)، تكون القيمة أكثر استقرارًا، مثل العملة الورقية، ولا يمكن أن تتقلب بهذه الطريقة.
  5. التقدم البطيء. لا تزال العملة الرقمية الصادرة عن البنك المركزي الأمريكي افتراضية، وإذا قررت الحكومة إنشاء واحدة، فستكون هناك تكاليف مرتبطة بتطويرها.

التقنيات المستخدمة في التشفير في العملات المشفرة


هناك عدة تقنيات تستخدم في التشفير في العملات المشفرة، ومن بينها:

  1. تشفير المفتاح العام والخاص (Public Key Cryptography): يستخدم تقنية تشفير المفتاح العام والخاص في العملات المشفرة لتأمين المعاملات وتوقيعها. يتم توليد مفاتيح عامة وخاصة لكل مستخدم، حيث يتم استخدام المفتاح العام لتشفير المعلومات والمفتاح الخاص لفك التشفير وتوقيع المعاملات. هذا يسمح للمستخدمين بإجراء معاملات آمنة والتحقق من المعاملات عن طريق التحقق من التوقيع الرقمي.
  2. وظائف التجزئة القوية (Strong Hash Functions): تستخدم وظائف التجزئة القوية لحساب "البصمة الرقمية" للبيانات. يتم استخدام البصمة الرقمية لتمثيل بيانات المعاملات أو الكتلة بشكل فريد. وظائف التجزئة القوية تكون مقاومة للتلاعب ويصعب استنتاج البيانات الأصلية من البصمة الرقمية. تُستخدم وظائف التجزئة القوية في العملات المشفرة لتأمين البيانات والتحقق من سلامة البيانات المسجلة في البلوكشين.
  3. التوقيع الرقمي (Digital Signatures): يستخدم التوقيع الرقمي للتحقق من هوية المرسل وتأمين المعاملات. يتم توليد توقيع رقمي بواسطة المفتاح الخاص للمستخدم، ويتم التحقق منه باستخدام المفتاح العام المقابل. يتيح التوقيع الرقمي التحقق من أن المعاملات لم يتم تلاعبها ولم يتم التزوير بها.
  4. الشبكات الخاصة الافتراضية الآمنة (Virtual Private Networks - VPN): تستخدم الشبكات الخاصة الافتراضية الآمنة في بعض العملات المشفرة لتأمين الاتصالات بين المشاركين في الشبكة. توفر الشبكات الخاصة الافتراضية الآمنة طبقة إضافية من الحماية وتشفير البيانات المرسلة والمستلمة.

هذه بعض التقنيات المستخدمة في التشفير في العملات المشفرة. تستخدم هذه التقنيات لتأمين المعاملات وحماية الأصول الرقمية وضمان الخصوصية والأمان في النظام البلوكشين. يهدف استخدام هذه التقنيات إلى توفير بيئة آمنة وموثوقة للمستخدمين للتعامل ممعلومات محدّثة حول العملات المشفّرة وتقنيات التشفير المستخدمة فيها قد تتطلب الوصول إلى مصادر حديثة ومتخصصة في هذا المجال.

التقنيات الأساسية التي تستخدم في التشفير في العملات المشفرة كمرجع عام


  1. الشبكات العميل-الخادم المؤمّنة (Secure Client-Server Networks): تستخدم العملات المشفّرة بنية شبكية تعتمد على العميل والخادم لتنفيذ المعاملات. يتم استخدام بروتوكولات أمنية مثل HTTPS لتأمين اتصالات العميل والخادم وتشفير المعلومات المرسلة بينهما.
  2. الشهادات الرقمية (Digital Certificates): تُستخدم الشهادات الرقمية للتحقق من هوية الأطراف المشاركة في المعاملات. تعتمد الشهادات الرقمية على البنية التحتية للمفاتيح العامة للتأكد من أن العمليات تتم بواسطة أطراف موثوق بها.
  3. الخوادم المخصصة للتشفير (Hardware Security Modules - HSMs): تستخدم بعض العملات المشفّرة وحدات أمان مخصصة عتادية تسمى HSMs لتنفيذ وإدارة التشفير. تعمل HSMs على توفير بيئة أمنية لتوليد المفاتيح وتخزينها وتنفيذ العمليات المشفّرة.
  4. الخوارزميات التشفير المتقدمة: تستخدم العملات المشفّرة خوارزميات التشفير المتقدمة مثل مشتقات SHA (Secure Hash Algorithm) وAES (Advanced Encryption Standard). تعمل هذه الخوارزميات على تشفير البيانات وحمايتها من الوصول غير المصرّح به.
  5. الأدلة الصفرية (Zero-Knowledge Proofs): تستخدم بعض العملات المشفّرة تقنية الأدلة الصفرية لتحقيق التحقق من صحة معلومة معينة دون الحاجة إلى الكشف عن المعلومات الأصلية. تساهم هذه التقنية في توفير الخصوصية والأمان في المعاملات.

يُشدد على أن هذه القائمة ليست شاملة ويمكن أن تختلف التقنيات المستخدمة بين العملات المشفّرة المختلفة. يُنصح بمراجعة مصادر متخصصة والاطلاع على الوثائق الفنية لكل عملة مشفرة بناءً على اهتماماتك الخاصة.

التوقيع المساحي للعملات المشفرة


إثبات العمل ليس هو الطريقة الوحيدة للحصول على عملات معدنية جديدة. المنافس الكبير هو إثبات الحصة (PoS) . يُسمح لمالكي العملات المشفرة الذين يشاركون عملاتهم المعدنية بالمشاركة في عملية الإجماع الخاصة بالشبكة والحصول على رسوم مقابل العمل المنجز في المقابل.

لا تحتاج إلى نفس المعرفة التقنية لمشاركة العملات المشفرة. تعمل بعض البورصات على تمكين التوقيع المساحي تلقائيًا إذا كنت تمتلك عملة مؤهلة في حسابك. بالنسبة للعملات الأخرى، ستحتاج إلى الاحتفاظ بالعملات المشفرة في برنامج متوافق أو محفظة أجهزة للحصول على مكافآت التوقيع المساحي.

الأسئلة الشائعة حول العملات الرقمية


ما الفرق بين العملة المشفرة والعملة الرقمية؟


العملة المشفرة هي شكل من أشكال العملة الرقمية اللامركزية. السبب وراء الإشارة إليها باسم العملة "المشفرة" هو أنها تتطلب التشفير بدلاً من سلطة مركزية لإدارة دفاترها وأرصدتها نظرًا لأن العملة لا مركزية. اليوم، الشكل الأكثر شيوعًا لنظام دفتر الأستاذ لاستخدام العملات المشفرة هو تقنية blockchain.

من ناحية أخرى، العملة الرقمية هي أي شكل من أشكال العملة الموجودة فقط في شكل رقمي.

كم عدد أنواع العملات الرقمية الموجودة؟


هناك ثلاثة أنواع من العملات الرقمية:

  1. العملة المشفرة
  2. العملات المستقرة
  3. العملات الرقمية للبنوك المركزية.

العملة المشفرة هي شكل من أشكال العملة الرقمية اللامركزية غير مرتبطة بأي عملة ورقية. ويستخدم التشفير لإدارة أنظمة دفتر الأستاذ الخاص به، ويحدد السوق قيمته. كانت عملة البيتكوين أول عملة مشفرة.

العملات المستقرة تشبه العملات المشفرة؛ حتى أن بعض الخبراء يعتبرونها مجموعة فرعية من العملات المشفرة. ليس لديهم سلطة مركزية لتتبع دفاتر حساباتهم. ومع ذلك، فإن الاختلاف الرئيسي بين العملات المستقرة والعملات المشفرة هو أن العملات المستقرة عادة ما تكون مرتبطة بعملة ورقية.

من ناحية أخرى، تعد العملات الرقمية للبنوك المركزية شكلاً من أشكال العملة الرقمية الصادرة عن البنك المركزي للدولة. وهذا يجعلها شكلاً من أشكال العملة الرقمية التي تسيطر عليها سلطة مركزية. تصدرها الحكومات، وتحدد السياسة النقدية للدولة المعينة قيمتها.


كيف يمكنك شراء العملة الرقمية؟


يمكنك شراء معظم العملات الرقمية (العملات المشفرة والعملات المستقرة) في بورصات العملات المشفرة الموجودة في العالم. ومع ذلك، لا تقدم جميع البورصات جميع العملات المشفرة. لذلك ستحتاج إلى البحث في البورصة للتأكد من أنها تقدم العملة التي تهتم بها.

وبقدر ما تذهب العملات الرقمية للبنوك المركزية، فهي متاحة حاليًا فقط للمقيمين في البلدان التي يتم فيها تقديم العملات الرقمية للبنوك المركزية المحددة. بمعنى آخر، يمكن لمواطني جزر البهاما فقط الوصول إلى الدولار الرملي لتلك الدولة، ويمكن للمواطنين الصينيين فقط الوصول إلى اليوان الرقمي.

العملات المشفرة هي استثمارات شديدة التقلب. من المستحسن أن يتحدث المستثمرون مع أحد المتخصصين الماليين قبل الالتزام بأموالهم في هذه الفئات من الأصول أو أي فئة أخرى من الأصول.

كيفية إنشاء العملة الرقمية ؟


لا يمكن ترخيص وإنشاء العملات الرقمية للبنوك المركزية إلا من قبل حكومات العالم. ويجب على البنك المركزي أن يصدرها بدعم كامل من خزانة تلك الحكومة. لا يمكن للأفراد والشركات إنشاء عملات رقمية للبنوك المركزية.

هل يمكنك كسب المال باستخدام العملة المشفرة؟


نعم، يمكنك كسب المال باستخدام العملة المشفرة. نظرًا للتقلبات المتأصلة في الأصول المشفرة، فإن معظمها ينطوي على درجة عالية من المخاطر بينما يتطلب البعض الآخر معرفة أو خبرة في المجال.

يعد تداول العملات المشفرة أحد الإجابات على كيفية كسب المال باستخدام العملات المشفرة. على الرغم من أن متوسط ​​الحجم اليومي لتداولات العملات المشفرة لا يمثل سوى 1% من سوق الصرف الأجنبي، إلا أن هناك الكثير من التقلبات في سوق العملات المشفرة. لذلك هناك إمكانية للقيام بتداولات قصيرة المدى.

على الرغم من أن سوق العملات المشفرة صغير نسبيًا في الوقت الحالي، إلا أن هناك إمكانات نمو كبيرة. بالإضافة إلى بعض العملات المشفرة الأكثر شهرة مثل:

كيفية تحويل البيتكوين إلى نقد


يمكن تحويل عملة البيتكوين إلى نقد وتحويلها إلى حساب مصرفي من خلال بورصات وسيط تابعة لجهات خارجية أو منصات نظير إلى نظير. تتطلب بورصات الوساطة مثل Coinbase أو Kraken التسجيل وإيداع Bitcoin وطلب السحب إلى حسابك المصرفي. تسمح منصات الند للند مثل LocalBitcoins بإجراء معاملات أسرع مع المشترين الأفراد، الذين يمكنهم إيداع النقود أو إجراء التحويلات المصرفية. تشمل الاعتبارات الضرائب على الأرباح ورسوم الصرف والوقت الذي يستغرقه وصول الأموال إلى حسابك.

كيفية نقل البيتكوين إلى حساب مصرفي ؟


إن نقل عملة البيتكوين إلى حساب مصرفي هو نفس نوع عملية تحويل العملات في المطار عند وصولك إلى مقاطعة جديدة. أنت في الأساس "تبيع" عملة البيتكوين الخاصة بك و"تشتري" القيمة المساوية لها بالدولار (أو العملة التي تختارها).

لا يتم تحديد "سعر الصرف" لتبادل العملات هذا من خلال الإجراءات الاقتصادية للحكومة أو البنك المركزي للبلد. بدلا من ذلك، يتم تحديد سعر صرف البيتكوين حسب الطلب. إن عدد الأشخاص الذين يرغبون في شراء عملة البيتكوين في الوقت الحالي وما يرغبون في تقديمه سيحدد مقدار الأموال التي ستحصل عليها مقابل عملة البيتكوين الخاصة بك.

كيفية نقل البيتكوين إلى حساب مصرفي ؟

إن نقل عملة البيتكوين إلى حساب مصرفي يشبه تبادل العملة. ولكن نظرًا لأن عملة البيتكوين خالية من سيطرة الحكومة، فإن عملية التبادل تتم بشكل خاص. ولا تتوسط فيه الهياكل الاقتصادية العالمية.

كيفية تداول العملات المشفرة يوميًا ؟


لتداول العملات المشفرة يوميًا، ابدأ بامتلاك العملة التي اخترتها وفتح حساب في بورصة عملات مشفرة مركزية مثل Coinbase أو Kraken. قم بتمويل حسابك بالعملة الورقية واشترِ العملة المشفرة التي تريد تداولها. فكر في استراتيجيات مثل التداول عالي التردد (HFT) باستخدام روبوتات التداول، والمضاربة لتحقيق أرباح صغيرة من الصفقات المتكررة، وتداول النطاق بناءً على تقلبات الأسعار ضمن نطاق معين، والتحليل الفني لتحديد الاتجاهات، وتحليل الأخبار والمشاعر للتنبؤ بردود الفعل البشرية. ومع ذلك، ينصح الخبراء بالحذر، مع التأكيد على أهمية الاستقرار المالي وفهم الأصول والتقنيات الأساسية. كن على دراية بالمخاطر مثل التقلبات والخسائر المحتملة والانتهاكات الأمنية ورسوم التداول. ابق على اطلاع دائم باللوائح الضريبية المتعلقة بالتداول اليومي للعملات المشفرة.

كيفية كسب المال مع البيتكوين ؟


لكسب المال باستخدام البيتكوين، هناك عدة طرق يجب أخذها في الاعتبار. يعد إقراض عملة البيتكوين على مواقع الويب وكسب الفائدة أسلوبًا شائعًا. يتطلب تعدين البيتكوين أجهزة كمبيوتر قوية لحل المشكلات الرياضية وكسب البيتكوين. تقدم مواقع Faucet مهامًا لكسب نقاط Bitcoin. يتضمن التداول الاستفادة من تقلبات السوق من خلال المراجحة أو التداول اليومي أو التداول المتأرجح. يمكن أن يؤدي شراء البيتكوين والاحتفاظ به إلى تحقيق أرباح إذا ارتفع السعر. يعد التسويق بالعمولة وقبول Bitcoin كوسيلة للدفع من الخيارات الأخرى. تظهر نصائح Bitcoin أيضًا كوسيلة للحصول على مكافآت في BTC.

كيفية كسب الدخل السلبي من خلال العملات المشفرة ؟


العملة المشفرة هي أداة مالية فريدة تمكن أي شخص لديه اتصال بالإنترنت من المشاركة في الاقتصاد الموزع. يتضمن ذلك فرصًا لكسب الدخل السلبي. هناك مخاطر فريدة مرتبطة بالاستثمار وتحقيق الربح باستخدام العملات المشفرة، على الرغم من أنها قد تبدو كحساب مصرفي أو منصة إقراض اجتماعية.

يمكن استخدام العملة المشفرة لكسب الفائدة من خلال الاقتصاد المالي الموزع.
يمكن لأي شخص في العالم لديه الحسابات الصحيحة أو المعرفة التقنية المشاركة.
تتميز منصات إقراض وكسب العملات المشفرة بمخاطر فريدة وليست مؤمنة أو مدعومة من قبل أي وكالة حكومية.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-